بـنانيات

بسم الله مبدع الجمال ، يتهادي طرفا الشريط الأحمر ، بعد قصه على شرفكم ، حياكم الله ،،،
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 و انتصف الـ ـبناء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنان الإبداع
Admin
avatar

المساهمات : 110
تاريخ التسجيل : 10/06/2011
الموقع : http://bananalebda3.ibda3.org/

مُساهمةموضوع: و انتصف الـ ـبناء   السبت يونيو 23, 2012 5:49 am

و تسألني "رفيقة" كيف كانت ليلة أمس !؟
‏*
أرفيقة الهناء ألم أقل لك يوما ما البناء !
و ما غيث و ما أفق و ما أثر !
‏*
ألم أشرح لك أني بقلب سماء
سحابة و أني أسيل كالمطر !
‏*
أما أمسنا الزاهي و ذاك اللقاء
و تلك القلوب و اللآلي و الدرر
‏*
و ذاك الشعور و طيف البكاء
و تيك الوجوه كأحلى زهر
‏*
دعيني أنثرها و أستنفذ كل طاقات الحروف :-
‏**
هذه الأيام ؛ أيام صعبة ، استهلكت من "نفسي" الكثير ،
اجتزأت مني نسيجا مني ،
و اقتسمت من بعضي ،
‏*
تعرفين بتلات الزهرة حين يسكب عليها طفل مشاغب كأسا من الماء ،
كيف تنثني ! و تفوح شذاها !
‏*
كذاك قلبي يا رفيقة ، في هذه الأيام ،
‏*
أحداث كبيرة تصب علي صبا ،
‏*
أحداث أكبر مني ،
و أخرى أصغر ،
و ثالثة لا أطيقها ،
و سادسة أنكرها ،
و عاشرة أرتقبها حد التوتر ،
‏*
فكيف إذا تتوقعين "قلبي" كان البارحة !
‏*
لو أني أبقيت الثواني وقفا على "الحمد" ما أراني إلا خجلى من سابغ نعمة ربي علي بهذا ال"بناء"
‏*
ثم الأمسية التي كنت فيها أصغر الحروف ، أمام حرف أديبات البناء الأنيق ، كانت خواطري طفلة أمام حسناء متأنقة ،
و كم بداخلي من الأنس أروتني حروفهم ()" ؛
‏*
تلك الأمسية "حكاية" ذات فصول ، تطول تفاصيلها و تطول ، و ملخص الحكاية يقول : أيامك الحلوة مسجلة لا تنسى ،
فقد كانت فكرة "الأمسية" قد طبقت قبلا في أملي الواعد ، و كانت نصوصي فيها "رضيعة في مهدها" ، في تلك الأيام الحبيبة مع ألق الروح أ.مرام ...
‏<< أمسك عن الإسهاب في جنة "الأمل الواعد" فتلك رواية ليست ذات نهاية !
‏*
و اقتراح "مسرتي" لها ، و كونها بالقرب خطوة بخطوة روحا و جسدا و فكرا جعل طعم الأمسية أحلى "‏
‏*‏
سفرجلتنا التي طاااالت و طاااالت و طااالت ؛ مع الاختصار قبل و أثناء القائها ^_^‏‎ ‎؛
و أنتظر من يروي قصة "السفرجلة" نثرا ؛ و له مني "طبق سفرجل" شهي ^_^
‏*
قائمة الاتصالات التي أجريتها و كيمة الشخصيات التي تعرفت عليها في نصف نصف نهار يوم
‏*
لأول مره أعود من بناء دون أن أصدع رأس أميرتي بثرثرة لا تنتهي <<
‏*
غيض من فيض شعوري استطعت أن أبثه وجها لوجه :$
‏*
و كلمة "إني أحبك" ثمينة أهديت من قلوب أتشرف بكوني أقطنها :$ ،
*
نبض البناء رغم غيابها فقد كانت معنا تفصيلا تفصيلا ()"
‏*
أميرة قلبي الذي نقصني وجودها ، كنت أظن أنني أحتمل غيابها لكني فشلت تماما في الاحتمال
‏*
و كل هذا الجمال من بركة "الأساس" ؛ فوالله لو اجتمعنا على مباحات من لهو ، أو مشاغل دنيا ، أو في قيل و قال ؛ لما زارنا ربع شعور كهذا ، لكنها نفحات من ربي أهديناها ، ونعم من مولانا أسبغت علينا ، و تواد و حب من الودود الحميد "
‏*
اللهم إني أشهدك أني فيك أحببتهن ،
اللهم فأحبهن ،
يارب من كان من آل البناء بالأمس حاضرا أو غائبا ،
فزده من الخير حتى يرضى ،
و ثبت قلوبهم على البر و التقوى ،
‏*
و اجعل جمعنا هذا جمعا نذكره
متكئين على أرائك الجنان ()"
‏*
و لا شيء يصف
()"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://bananalebda3.ibda3.org
 
و انتصف الـ ـبناء
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بـنانيات :: نبض الحروف :: مدونتي ((بنان الإبداع)).-
انتقل الى: